آن ليندا: صورة السويد في الخارج طبيعية للغاية

-

اكتر-أخبار السويد : كانت الاستراتيجية السويدية للتعامل مع فيروس كورونا المستجد كوفيد-19، موضوعًا ساخنًا في العديد من وسائل الإعلام الأجنبية.

وتم التشكيك في الاستراتيجية وانتقادها عدة مرات، ولكن وفقًا لوزيرة الخارجية آن ليندا، فإن صورة السويد ليست سيئة في الخارج كما يدعي البعض.

سئلت آن ليندا وزيرة الخارجية السويدية مؤخرًا عما إذا كان هناك خطر من أن يُنظر إلى السويد على أنها دولة لا مبالية بسبب قيود السفر المخففة التي تعارضها آن ليندا.

فأجابت بالقول، “إذا نظرت إلى تحليلات المعهد السويدي الدقيقة لما تبدو عليه صورة السويد، فستدرك أنها في الواقع محايدة تمامًا. سجلت نتائج سلبية لمدة أسبوعين عندما كانت لدينا معدلات وفاة أعلى.”

انتقادات في يونيو/ حزيران الماضي

تأثرت آن ليندا بنفسها بانتقاد السويد في الخارج. ففي يونيو/ حزيران المضي، لفتت وزيرة الخارجية الانتباه حول استراتيجية السويدية للتعامل مع الفيروس خلال لقاء أجرته على التلفزيون الألماني.

لكن سئلت حينها عدة أسئلة صعبة حول الاستراتيجية السويدية، لم تتمكن من الإجابة عليها بطريقة مرضية، ما أثار حولها زوبعة انتقادات كبيرة.

كما تم انتقاد آن ليندا لإجاباتها الخاطئة وغير الواقعية في بعض القضايا. على سبيل المثال، قالت في المقابلة أن كل شخص في السويد بوسعن الخضوع للاختبار حتى لو لم يكن لديه أعراض. بعد ذلك، دافعت عن نفسها بالقول إنها كانت تشير إلى مقاطعة ستوكهولم على الرغم من أنها لم تذكر ئلك في المقابلة.

المزيد من الأخبار

الأكثر قراءة

أخبار فيروس كورونا