أخر حكم أعدام بالسويد

آخر حالة إعدام لرجل في السويد

في يوم 23 نوفمبز/تشرين الثاني من عام 1910 كان قد صدر آخر حكم إعدام في السويد الحكم صدر بحق رجل سويدي يدعى يوهان آندرشون آندر و ذلك بعد اتهامه في جريمة قتل زوجته وكان معروف عنه أنه كان يعنف زوجته و يضربها  و تم اتهامه بالقتل العمد رغم انكاره للجريمة .

ارسلت عائلة يوهان رسالة إلى ملك السويد غوستاف الخامس تطلب منه الرحمة و الاستعطاف لإيقاف حكم الإعدام إلا أن الملك رفض ذلك و لم يقبل في تغيير أو تخفيف الحكم.تلقى يوهان خبر حكم الاعدام في الزنزانة بكل برودة اعصاب و لم يكم متأثر أبداً لهذا الحكم

الاعدام بالمقصلة

للمرة الأولى و الآخيرة تستخدم السويد طريقة الأعدام بالمقصلة حيث تم استيراد مقصلة من فرنسا لتنفيذ عملية الاعدام بحق يوهان آندرشون حيث نفذ الحكم في ساحة السجن خلف حائط لايزال إلى الآن .قبل تنفيذ حكم الاعدام طلب أن يقول عدة كلمات لكن تم رفض طلبه و توجه إلى المقصلة بهدوء و بدون أي مقاومة و نفذ حكم الاعدام بفصل رأسه بواسطة

خلف هذا الحائط تمت آخر حالة إعدام في السويد

المقصلة كما تم التبرع بجسده لمركز للبحوث و العلوم و عند تشريح جسده عثر على قطع خزفية داخل جسمه مما يؤكد بأنه حاول الانتحار داخل السجن

بينما كانت آخر حالة إعدام لمرأة في السويد في اب/اغسطس من عام 1890  لسيدة سويدية تدعى آنامانسدوتر و قد أقدمت على قتل زوجة ابنها

إلغاء عقوبة الإعدام في السويد

عقوبة الإعدام، عقوبة الموت أو تنفيذ حكم الإعدام هو قتل شخص بإجراء قضائي من أجل العقاب أو الردع العام والمنع. وتعرف الجرائم التي تؤدي إلى هذه العقوبة بجرائم الإعدام أو جنايات الإعدام. وقد طبقت عقوبة الإعدام في كل المجتمعات تقريبًا، ما عدا المجتمعات التي لديها قوانين مستمدة من الدين الرسمي للدولة تمنع هذه العقوبة. وتعد هذه العقوبة قضية جدلية رائجة في العديد من البلاد، ومن الممكن أن تتغاير المواقف في كل مذهب سياسي أو نطاق ثقافي. وثمة استثناء كبير بالنسبة لأوروبا حيث أن المادة الثانية من ميثاق الحقوق الأساسية للـ اتحاد الأوروبي يمنع تطبيق هذه العقوبة.واليوم، ترى منظمة العفو الدولية أن معظم الدول مؤيدة لإبطال هذه العقوبة . مما أتاح للأمم المتحدة أن تعطي صوتًا بتأييد صدور قرار غير ملزم لإلغاء عقوبة الإعدام.لكن أكثر من 60% من سكان العالم يعيشون في دول تطبق هذه العقوبة حيث أن الأربعة دول الأكثر سكانًا وهي جمهورية الصين الشعبية والهند والولايات المتحدة وإندونيسيا تطبق عقوبة الإعدام.

أقرت المحكمة إيقاف قانون الإعدام في السويد عام 1921 أما الجلد و استخدام الغرف المظلمة تم منعه في عام 1938