إغلاق مركز لمعالجة مرضى كورونا في مالمو لشفاء كل نزلائه
FOTO/TT

اكتر-أخبار السويد .. افتتحت مدينة مالمو قبل بضعة أسابيع مسكنًا خاصًا للمصابين بعدوى فيروس كورونا (كوفيد-19). ووفقًا لصيحفة سيدسفينسكان، أغلق هذا المسكن تمامًا لشفاء كل نزلائه من المرضى.

ارتأت مدينة مالمو فتح مسكن خاص في منطقة فيرنهيم في أعقاب انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

وخصص المكان الذي يكفي لنحو 44 شخصًا، لمصابي فيروس كورونا ممن يعانون من أعراض مزمنة ويحتاجون إلى الدعم والمساعدة. والغالبية كانت من كبار السن الذين احتاجوا إلى الرعاية الخاصة بعد خروجهم من المستشفى.

غالبًا ما يتعلق الأمر بكبار السن الذين يخرجون من المستشفى.  في المجموع ، يمكن رعاية 44 شخصًا في نفس الوقت ، ولكن حتى الآن لم يكن مكان الإقامة مشغولًا بالكامل.

وأفادت صحيفة سيدسفينسكان أن المسكن سيخلى خلال الأيام القليلة القادمة.

إذ قالت مديرة وحدة إدارة الرعاية الصحية ومنسقة قضايا كورونا في مدينة مالمو، بيا نيلسون في لقاء أجرته مع الصحيفة، “تلقينا إشعارًا بشفاء جميع نزلاء المسكن وتشافيهم، من الرائع أن منحنى الإصابات في مقاطعة سكونة انخفض كثيرًا.”

وقدم هذا المسكن الرعاية الصحية إلى المرضى، فضلًا عن العلاج الطبي الذي قدمه أخصائيو العلاج الطبيعي لتهيئة المرضى للعودة إلى منازلهم.

وتعد وحدة الرعاية الصحية ورعاية كبار السن في مدينة مالمو واحدة من أكبر الوحدات في البلاد، حيث يعيش نحو 11 ألف شخص في مراكز رعاية المسنين الدائمة والمؤقتة، فضلًا عن تلك المدعومة بخدمة الرعاية المنزلية.

المصدر expressen