aktarr design
من المتوقع أن يؤدي اتفاق الحكومة مع حزبي الوسط والليبراليين إلى حظر بيع السيارات الجديدة التي تعمل بالبنزين والديزل اعتبارًا من عام 2030.
 وقال المتحدث باسم السياسة المناخية في حزب الوسط ريكارد نوردن: “يمكن حظر سيارات البنزين والديزل، بدون حظر السيارات التي تعمل على الإيثانول أو الغاز الحيوي أو أنواع الوقود المتجددة الأخرى”.
وتناقش الأحزاب إذا كان ينبغي فرض حظر على بيع السيارات الجديدة التي تعمل بالبنزين والديزل خلال عشر سنوات، بهدف الحد من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون والوصول إلى الأهداف المناخية.
وأضاف نوردن “نحن بحاجة إلى التأكد من أننا نلبي الأهداف في قطاع النقل والأهداف المناخية التي وضعناها”.
وتبلغ نسبة السيارات العاملة بالوقود الأحفوري في السويد 80% من مجمل السيارات. ومن المتوقع أن يتلقى الاقتراح انتقادات واسعة، حيث تعتقد صناعة السيارات أنها “متطلب صعب للغاية” وأنها تخاطر بجعل السيارات أكثر تكلفة.

المصدرsverigesradio