aktarr design
أظهر استطلاع رأي صادر عن هيئة الإحصاء السويدية أن حزب الاشتراكي الديمقراطي مايزال أكثر أحزاب السويد شعبية، على الرغم من أنه حاز على أسوأ نتائج تاريخياً.
ويعتبر هذا الاستطلاع من أكثر استطلاعات الرأي دقة لأنه يتم سؤال حوالي 9 آلاف شخص، وبطريقة قياس ثابتة ومعتمدة منذ عام 1972.
وحقق الاشتراكي نتيجة 26.3%، بانخفاض قدره 1.3 نقطة مئوية عن الاستطلاع السابق.
ولكن التفسيرات لنتيجة الحزب المنخفضة هي أن الاستطلاع يعتمد على مكالمات هاتفية، وكون الكثير من كبار السن في السويد ليس لديهم هواتف فهم غير قادرين على المشاركة، على الرغم من شعبية الحزب الواسعة بين هذه الفئة.
في حين تؤكد سكرتيرة الحزب لينا رادستروم باستاد أن النتيجة بيان للوضع الصعب لحزبها.في حين ارتفعت شعبية حزب ديمقراطيو السويد بمقدار 5.5 نقطة لتصبح 22.6%.
وعبّر رئيس كتلة الحزب في البرلمان هنريك فينج عن فخره بالنتيجة، مضيفاً “أعتقد أن الأمر يتعلق بحقيقة أننا رأينا باستمرار العلاقة بين الهجرة الجماعية والجريمة المتزايدة والصلة بين الهجرة الجماعية والتكاليف التي تعني الآن أننا لا نستطيع تحمل تكاليف الرعاية الطبية والرعاية في السويد بالكامل”.
أما بالنسبة لبقية الأحزاب فهي كالتالي:
حزب المحافظين: 18.3%
حزب اليسار 8.1%
حزب الوسط 7.3%
المسيحي الديمقراطي 6.6%
حزب البيئة 5.1%
الحزب الليبرالي 4.1%
أخرى 1.6%