استطلاع سويدي : لا مساواة بين الزوجين في تقاسم أعباء الاقتصاد العائلي

aktarr design

أظهر استطلاع جديد أجرته نوفوس بأن 6 من أصل عشرة أزواج يتحملون أعباء إدارة الاقتصاد العائلي بالتساوي.

والأمر يتعلق بدفع الفواتير وتكاليف الحياة، وحتى عملية تقاسم الأعباء بالتساوي قد لا تكون عادلة مع تفاوت الدخل، فهناك طرف يزيد معه أقل من الآخر بعد دفع التكاليف. وتناولت أسئلة الاستطلاع كيفية إدارة الاقتصاد العائلي، هل هو من خلال المشاركة بغض النظر عن الدخل، أم من خلال جمع الدخل بحساب واحد؟

كثير من الإجابات لم تكن واضحة، لكن الكثيرون عبروا عن اعتقادهم بأن تقاسم الأعباء غالباً ما يكون غير عادل.

الخبير الاقتصادي في بنك Ica ماغنوس هيلمر يرى أن حوالي 19% فقط يتقاسمون الفواتير وفقاً لما يكسبونه وبشكلٍ عادل، وهذا يعني أن الطرف الذي يكسب أقل لا يتبق معه الكثير من المال للعيش فيه بعد دفع الفواتير، ولا يستطيع التوفير بنفس القدر.

وفقاً للمسح هناك ثلاثة نماذج رئيسية للتقاسم، الأول هو تقسيم الفواتير مباشرة بغض النظر عن الدخل، والثاني يدفع فيه طرف أقل من الآخر، أما في النموذج الثالث يجمع الأزواج كل الدخل في حساب واحد ويشاركون الدفع من المجموع العام، بحسب ماغنوس هيلمر.

وهذا يعني تلقائياً وفقاً ماغنوس هيلمر أن النموذج الثالث هو الأفضل أي جمع الدخل ضمن كومة واحدة والتقاسم المتساوي للأعباء وللزيادة، وهذا يعطي نسبة مئوية متساوية في تقاسم الفواتير.

المصدر: aftonbladet