aktarr design

قامت السلطات الدنماركية، يوم الإثنين باعتقال سيدة لبنانية وصلت إلى مطار كوبنهاجن بشكل غير متوقع،

على الرغم من وجود مذكرة اعتقال دولية بحقها إثر قضية متعلقة بحضانة طفلتها.

ومثلت المرأة أمام محكمة مالمو المحلية يوم الثلاثاء، بتهمة التعسف مع الأبناء وفقاً للمادة 4 من الفصل 7 من القانون الجنائي،

وهي جريمة متعلقة بالمنع تعسفي للأطفال من البقاء مع أحد والديهم من قبل الشريك الآخر.

وتعود أصول القصة إلى عام 2008 حين نشأ نزاع على الحضانة بين سيدة وطليقها اللذان كانا يعيشان في مدينة مالمو، حيث حكمت المحكمة بحصانة مشتركة للطفلة.

وبعد عامين قامت السيدة بمغادرة السويد إلى لبنان والبقاء مع ابنتها منذ ذلك الحين وحتى عودتها يوم الإثنين إلى السويد.

وحسب صحيفة اكسبرسن فإن السيدة البالغة من العمر 52 عاماً لاتزال قيد الاحتجاز.

المصدر expressen