الآذان لا يتعارض مع القوانين السويدية

المحكمة الادارية في مالمو تصدر قرار الاذان لا يتعارض مع القوانين أو النظام أو مع الدستور بالسويد

توصلت المحكمة الادارية في مالمو الى أن الاذان في مسجد يقع في مدينة فيكخو لا يتعارض مع قانون النظام أو مع الدستور

وفي التفاصيل جاء هذا الحكم بعد أن سمحت الشرطة للمسجد في ممدينة فيخو برفع الاذان غلى الرغم من إحتجاج العديد من السكان الذين يقطنون بالقرب من المسجد. ويرى المعترضون على الاذان بأن اضطرارهم لسماع أذان يحتوي على رسائل دينية يتنافا مع حرية الأديان التي يكفلها الدستور السويدي. أما المحكمة الإدارية فاختارت رفض الحجة المقدمة من سكان المناطق المحيطة بمسجد فيكخو.

الآذان بواسطة المكبرات

لأول مرة الآذان بواسطة المكبرات الخارجية في مسجد مدينة فيخو #السويد

Posted by Aktarr on Friday, May 25, 2018

وفي إتصال مع راديو السويد بالعربي، قال إمام مسجد فيكخو ومدير الوقف الإسلامي في المدينة، إسماعيل عيسى أبو هلال، بأن قرار المحكمة الإدارية قرار مدروس وحكيم

أنه أمر جيد ويسعد المسلمين ولا يضايق أحد. ونحن بالطبع نتبع جميع القوانين المتعلقة بمستوى الصوت وكيفية توجيه المكبرات الصوتية لكي لا نزعج أحداً، قال الامام إسماعيل عيسى أبو هلال

هذا واكد أبو هلال على أن الخلاف على الاذان لفت إهتمام العديد من الناس الذين باتوا يزرون المسجد ويلتقطون الصور للمسجد ولمكبرات الصوت. ليصبح مسجد فيكخو وأذانه جزء من معالم وثقافة مدينة فيكخو

الجدير بالذكر أنه يرفع الاذان في مسجد فيكخو فقط يوم الجمعة لمدة 3 دقائق و45 ثانية