الاتحاد الأوروبي يعتزم وقف المساعدات الخارجية للمنظمات الدينية

-

اكتر-أخبار أوروبا: من المتوقع أن يدلي وزراء الداخلية في الاتحاد الأوروبي ببيان مشترك اليوم الجمعة حول الهجمات الإرهابية الأخيرة، للإعلان عن تحديد تمويل المنظمات الدينية من قبل الجهات الأجنبية الفاعلة، وفقًا لراديو السويد.

تم استدعاء وزراء داخلية الاتحاد الأوروبي إلى مؤتمر رقمي طارئ عقب الهجمات الإرهابية الأخيرة في فرنسا والنمسا وألمانيا. وسيوافق الوزراء على إعلان من عشر صفحات يطالبون فيه، بالإضافة إلى إدانة الهجمات الأخيرة، بالتحرك لمواجهة هذا الخطر.

وفي البيان المشترك الذي تم إعداده قبل الاجتماع، يريد الوزراء رؤية تعاون متزايد بين مؤسسات الشرطة في الاتحاد الأوروبي، والموافقة على تبادل البيانات وفرض سيطرة أقوى على الحدود الخارجية للاتحاد، فضلًا عن الحد من التمويل الخارجي للمنظمات الدينية.

وأكد الاتفاق على أهمية تنفيذ القرارات التي تم اتخاذها مسبقًا لمكافحة الإرهاب، وينص الاقتراح على أن يقوم مشغلو الإنترنت بإزالة الدعاية الإرهابية عبر الإنترنت في غضون ساعة، وهو اقتراح عالق في البرلمان الأوروبي بسبب اعتراضات تتعلق بالأمن القانوني.

وكتب الوزراء أن حقيقة قطع رأس مدرس لغة فرنسية بعد عرض رسوم كاريكاتورية للنبي محمد تظهر أهمية إزالة الدعاية الإرهابية على الإنترنت بسرعة. في الوقت ذاته، تم حذف الأفكار الأخرى الأكثر إثارة للجدل التي نوقشت خلال الأسبوع الماضي من الإعلان المشترك.

كالكتابات عن الإسلام وضرورة تشديد متطلبات المهاجرين ومعاقبة أولئك الذين لا يتبعون القيم الأوروبية والاندماج في المجتمعات الأوروبية. وينص النص الحالي على أنه من المتوقع أن يعمل المهاجرون بنشاط من أجل الاندماج.

كما تم إلغاء فكرة رئيس الاتحاد الأوروبي تشارلز ميشيل، بشأن تدريب الأئمة على القيم الأوروبية في معهد تابع للاتحاد الأوروبي.

وينص الإعلان الآن على أن الاتحاد الأوروبي ييعمل على ضمان أن التعليم الديني داخل الاتحاد الأوروبي سيتماشى مع القيم الأوروبية.

المصدر sverigesradio

المزيد من الأخبار

عدد الوفيات:

10,323
Updated on 16/01/2021 7:53 am

عدد المتعافين:

513,163
Updated on 16/01/2021 7:53 am

عدد المصابين:

523,486
Updated on 16/01/2021 7:53 am

كوفيد-19 في السويد

الأكثر قراءة

أخبار فيروس كورونا