الاتحاد الرياضي السويدي يطالب بالمزيد من الأموال

-

اكتر-أخبار السويد .. خصصت الحكومة السويدية مبلغ 500 مليون كرونة سويدية لقطاع الرياضة في البلد، ضمن حزمة الأموال التي خصصتها لدعم القطاعات كافة خلال مواجهة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

 ويعتقد الاتحاد الرياضي السويدي بأن المبلغ لا يكفي لتغطية الخسائر التي سيتكبدها حتى نهاية شهر يونيو/ حزيران المقبل، والتي قدرت بنحو 1.2 مليار كرونة سويدية.

وقال رئيس الاتحاد الرياضي السويدي بيورن إريكسون في بيان صحفي، إن القيود التي تفرضها الحكومة وهيئة الصحة العامة ضرورية، لكنها تؤثر بشكل كبير وسلبي على اقتصاد القطاع الرياضي.

وأضاف إريكسونلن تكفي حزمة الأزمات التي خصصتها الحكومة لتغطية الخسائر المالية الكبرى التي تسببت بها جائحة فيروس كورونا الحالية في قطاع الرياضة.

وتشير المعطيات الحالية إلى أننا سنحتاج إلى طلب الدعم المالي مجددًا في يونيو/ حزيران وحتى في يوليو/ تموز وما بعدهما.”

وأشار الاتحاد الرياضي إلى دراسة جديدة أجريت على 3 آلاف ناد رياضي من أصل 19 ألف ناد في جميع أنحاء السويد، لتقدير الخسائر الاقتصادية التي تسببت بها أزمة كورونا.

وأظهرت النتائج أن قيمة الخسائر في الإيرادات جراء إلغاء النشاطات والفعاليات الرياضية بلغ نحو 850 مليون كرونة سويدية.

وقال إريكسون،عشرات الآلاف من الفعاليات الرياضية ألغيت؛ ابتداءً من المسابقات الدولية المرموقة، وصولًا إلى احتفالات عيد فالبوري الصغيرة التي لطالما شكلت لنا دخلًا أساسيًا حاسمًا.”

المصدر SVT

المزيد من الأخبار

الأكثر قراءة

أخبار فيروس كورونا