الاشتباه برشوة 100 ألف كرونة لتعيين مسؤول عن قضية في الهجرة

aktarr ارشيف

تعرض أحد موظفي الهجرة في كالمار للتحقيق بتهمة طلب رشوة مقدارها 100 ألف كرونة من أحد المهاجرين لتعيين مسؤول عن قضيته.

وذكر الموظف أنه كان يمازح أحد طالبي اللجوء، الذي قام بإرسال بريد إلكتروني يستفسر من خلاله عن متى سيتم تعيين شخص مسؤول عن قضيته، فأجابه الموظف “فقط إن أعطيتني مبلغ مئة ألف كرونة سوف أعين لك مسؤول”.

يان إيكدال القائم بأعمال رئيس الوحدة في هجرة كالمار علق على القضية بأنه تم إجراء تحقيق داخلي بهذا الشأن، وخلص التحقيق إلى أن الموظف لم يكن بنيته طلب الرشوة لأنه لم يرسل بياناته في البريد الالكتروني، وأنه كان ينوي توجيه هذه لأحد زملاؤه في العمل لكنه أرسلها بالخطأ للعميل الذي أخذها بدوره على محمل الجد وقام بإبلاغ الهجرة في فيستيروس.

وأضاف إيكدال أن أسلوب تعامل الموظف لا يرتقي إلى مستوى القيم الوظيفية والمسؤولية الملقاة على عاتقه، موضحاً أن الموظف لم يتم إيقافه عن العمل وأن قضيته أحيلت للجنة التوظيف والموارد البشرية التي قد تعتبرها قضية رشوة.