الحكومة السويدية تجيب بلا لاسترحام المرأة التي أصيبت بهجوم ستوكهولم

aktarr design

رفضت الحكومة السويدية طلب الاسترحام الذي قدمته امرأة أوكرانية كانت قد أصيبت بالهجوم الإرهابي الذي وقع بشارع دروتننغ في ستوكهولم عام 2017 ، حيث فقدت المرأة ساقها في الهجوم، والآن تريد دائرة الهجرة ترحيلها هي وابنتها إلى أوكرانيا، الأمر الذي أثار ضجة في وسائل الإعلام السويدية.

قال وزير العدل السويدي مورغان يوهانسون لا توجد فرصة في إطار القانون المحدود للإقامات المؤقتة يتيح لها البقاء، في السنوات السابقة كانت اللوائح تتيح ذلك، في الواقع لم نتمكن من فعل شيء سوى القول إننا لا نستطيع معالجة المشكلة.

قبل إقرار قانون اللجوء المؤقت كانت هناك فرص أمام محاكم الهجرة لمنح تصاريح إقامة، في ظل عدم وجود حاجة لتقديم الحماية، بموجب فقرة تنص على منح الإقامة لأسباب أخرى عبر عنها بعبارة “الظروف المؤلمة بشكلٍ خاص”، لكن هذه الجملة ألغيت في القانون المؤقت الذي بدأ العمل بموجبه عام 2016.

أضاف يوهانسون إن ذلك سببه تأثير القانون المؤقت الذي سيستمر لمدة عامين إضافيين، لكننا بذات الوقت طلبنا من لجنة الهجرة معرفة ما إذا كان من الممكن مرة أخرى تقديم شكل من أشكال الحماية الإنسانية للحالات الأكثر إثارة للحزن، واللجنة سوف تتعامل مع الأمر.

المصدر: sverigesradio