الخدمة العسكرية الإلزامية غير جذابة للفتيات في السويد

aktarr design

تجد القوات المسلحة السويدية صعوبة في اجتذاب الفتيات للخدمة العسكرية، وتحقيق هدف يتمثل برفع نسبة المجندات للخدمة العسكرية إلى الخمس بالحد الأدنى.

وتشير معلومات القوات المسلحة بأنها غير قادرة على تحقيق أهدافها بتجنيد الفتيات، بعد إقرار قانون الخدمة الإلزامية عام 2017 والذي أقر حيادية الخدمة بالنسبة للجنس، لكن مع اكتمال المتقدمين من مواليد عام 1999 لم تتقدم الكثير من الفتيات للخدمة.

وقالت المجندة جوليا نيرمارك لراديو السويد تعتقد الكثير من الفتيات إن الخدمة العسكرية مجهدة وتنطوي على الكثير من المصاعب من الناحية الجسدية ولكن أيضاً من الناحية النفسية.

وتخدم جواليا نيرمارك كسائق دبابة في فوج الدبابات جنوب السويد وهي واحدة من أصل 15 فتاة فقط بالفوج الذي يضم 250 مجنداً.

بينما قال كلاس إيكسل مدير الموارد البشرية في القوات المسلحة السويدية إن نسبة 16% من المجندات المتحققة اليوم هي نسبة غير مرضية، ونحن نريد تحقيق المساواة من الناحية الكمية والنوعية. في حين وضعت القوات المسلحة هدف وصول نسبة الفتيات إلى خمس عدد المجندين بالحد الأدنى.

المصدر: sverigesradio