الدفاع السويدية تعيد النظر بشروط القدرة البدنية للخدمة العسكرية

aktarr ارشيف

أعلنت وزارة الدفاع السويدية نقلاً عن راديو السويد أنها أعادت النظر بشروط القوة البدنية للتجنيد، وأن شروط القدرة البدنية ستختلف حسب نوع المكان والخدمة، وذلك بغية الحصول على المزيد من النساء لأداء الخدمة العسكرية.

وقال مدير الموارد البشرية في القوات المسلحة السويدية كلاس إيكسيل “هناك اليوم 13 في المئة من موظفي الدفاع من النسوة وهو بعيداً عن هدف القوات المسلحة الذي يجب تحقيقه بنهاية العام الحالي.

وأضاف إيكسيل أن نتائج الاختبارات في العديد من المجالات تشير إلى أن النساء عملياً هن أفضل من الرجال، في المجال النفسي واختبارات الذكاء، ولكن فيما يتعلق بالقوة العضلية فلا يوجد شك بأن الرجال يأتون أولاً، مضيفاً إنه وبالنسبة للقوات المسلحة فإن الشروط الصحيحة وضعت للمكان الصحيح، ما يعني أنه لا يوجد متطلبات بشأن القوة العضلية لكل أماكن الخدمة.

وأوضح إيكسيل أن هناك 15 امرأة و111 رجل من الدفعة الأولى للخدمة العسكرية يخدمون حالياً في أستراغوتلاند وهم من مواليد العام 1999، في حين أن عدد النساء اللواتي يؤدين الخدمة العسكرية في كل السويد يبلغ 400 امرأة، مقارنة بالرجال الذين يبلغ عددهم 2100 رجل.

هذا وتشهد المرحلة ما بين شهري شباط فبراير وآذار مارس الحالي عملية الالتحاق بالخدمة الالزامية لهذا العام لمن بلغ سن الــ18 عاماً لكن الحملة الإعلانية للقوات المسلحة لم تصل هدفها لهذا العام بتجنيد 20 من النساء لأداء خدمة العلم.

وأشار مدير الموارد البشرية في القوات المسلحة السويدية إلى أن هناك اقتراحاً بإدخال مادة علوم الدفاع العسكري للمدارس بغية جذب المزيد من الشبان والشابات.

المصدر راديو السويد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.