الرئيس الأمريكي يهاجم تجربة السويد مع الكورونا مرة ثانية
الرئيس الأمريكي يهاجم تجربة السويد مع الكورونا مرة ثانية
انتقد الرئيس الامريكي دونالد ترامب طريقة تعامل السويد مع فيروس كورونا للمرة الثانية وذلك في أقل من أسبوع.
 
وقال ترمب خلال المؤتمر الصحفي اليومي الذي يعقده بسبب وباء كورونا :” لو أننا اتبعنا سياسة مثل سياسة السويد في مكافحة فيروس كورونا لكان لدينا الآن مليوني قتيل”.
 
وأضاف ترامب :” إن البلاد لديها استعداد جيد لمواجهة فيروس كورونا”.
 
وكان الرئيس الأمريكي قد هاجم السويد وطريقة تعاملها مع فيروس كورونا منذ بضعة أيام أيضاً حيث اعتبر بأن السويد تعاني بشدة من جراء انتشار فيروس كورونا.
 
ومن جهة أخرى رفض عالم الأوبئة السويدي اندرس تيجنيل والذي يدير أزمة الكورونا بالسويد بالرد على ترامب واعتبر تصريحاته مسرحية هزلية لاتستحق الرد.
 
ووفقًا لمستشاري البيت الأبيض ، هناك دلائل على أن منحنى انتشار العدوى في الولايات المتحدة قد بدأ في الاستقرار.
 
وأظهر إحصاء لرويترز أن حالات الإصابة بفيروس كورونا في الولايات المتحدة تجاوز 500 ألف شخص على الرغم من وجود دلائل على أن بقاء الأمريكيين في منازلهم ساعد على الحد من حالات الإصابات الجديدة.
 
وتجاوزت حالات الوفاة في الولايات المتحدة 18600 حالة يوم الجمعة مع تحذير المسؤولين من أن من المرجح أن تبلغ حالات الوفاة ذروتها خلال الأسبوع ثم تتراجع بعد ذلك مع توافر أدلة على تراجع حالات الإصابة الجديدة في ولاية نيويورك بؤرة تفشي الوباء في الولايات المتحدة.

المصدر SVT

التجربة السويدية في مكافحة كورونا

#السويد تثير العالم في طريقة تعاملها مع فيروس #كوروناالبعض وجد بأنها طريقة علمية صحيحةوأخرون وجدوا فيها استخفاف بالوباء وأنتم … كيف تصفون ما تقوم السويد في مكافحة الوباء؟

Publicerat av Aktarr Onsdag 8 april 2020