السجائر الإلكترونية “تخنق” عضلة القلب

aktarr design

حذرت دراسة أميركية حديثة من أن تدخين السجائر الإلكترونية يؤثر بشكل كبير على صحة القلب عبر خفض مستويات تدفق الدم فيه.

وأجرى الدراسة باحثون بمركز التبغ التابع لجمعية القلب الأميركية، وسيعرضون نتائجها أمام المؤتمر السنوي للجمعية، الذي سيعقد في الفترة من 16-18 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري بولاية بنسلفانيا الأميركية.

وأوضح الباحثون أن جمعية القلب الأميركية توصي الأشخاص بالإقلاع عن التدخين باستخدام بدائل النيكوتين، المعتمدة من هيئة الغذاء والدواء الأميركية التي أثبتت أنها آمنة وفعالة.

وأضافوا أن الأشخاص إذا اختاروا استخدام السجائر الإلكترونية أثناء رحلتهم للتوقف عن تدخين منتجات التبغ الأخرى، عليهم أيضا التخطيط للتوقف عن السجائر الإلكترونية، نظرا لنقص المعلومات حول سلامتها على المدى الطويل، وتزايد عدد البيانات التي ترصد التأثيرات الفسيولوجية لهذه المنتجات على صحة الجسم.

وقام الباحثون بمتابعة 476 من الأصحاء الذين تتراوح أعمارهم بين 21 و45 عاما، ولا يعانون من أمراض القلب والأوعية الدموية، وكان من بينهم 94 لا يدخنون السجائر الإلكترونية، والباقون يدخنون السجائر الإلكترونية فقط أو السجائر التقليدية فقط، أو يدخنون الاثنتين معا.

وقارن الباحثون مستويات الكوليسترول والدهون الثلاثية والغلوكوز لدى المشاركين في الدراسة، وهي عوامل تؤثر بالسلب على صحة القلب.

كوليسترول
وجد الباحثون أن مستويات الكوليسترول السيئ والدهون الثلاثية والغلوكوز كانت أعلى بين من يدخنون السجائر الإلكترونية فقط، أو من يدخنون السجائر التقليدية فقط، أو من يدخنون السجائر الإلكترونية والتقليدية معا، مقارنة بمن لا يدخنون.

وفي دراسة منفصلة، قام الباحثون بتحليل تدفق الدم في القلب، وهو مقياس لوظيفة الأوعية الدموية التاجية، لـ19 مدخنا تتراوح أعمارهم بين 24 و32 عاما قبل تدخين السجائر الإلكترونية أو التقليدية مباشرة وبعده.

ووجد الباحثون أن تدخين السجائر الإلكترونية يرتبط بخلل وظيفي في الأوعية الدموية التاجية، ويؤثر على تدفق الدم بالقلب، بصورة تماثل تدخين السجائر التقليدية.

وقالت الدكتورة سانا ماجد، الباحث المشارك في الدراسة “رغم أن مقدمي الرعاية الصحية الأولية والمرضى قد يعتقدون أن استخدام السجائر الإلكترونية إذا استخدمت بدل السجائر التقليدية لا يؤثر على صحة القلب، فإن دراستنا تثبت عكس ذلك”.

وأضافت “فوجئنا بانخفاض تدفق الدم في القلب أثناء الراحة، حتى في غياب التوتر، بعد استنشاق دخان السيجارة الإلكترونية، وهذا يمثل خطرا على صحة القلب، خاصة بالنسبة للأشخاص المعرضين لخطر أمراض القلب والأوعية الدموية”.

وتعمل السجائر الإلكترونية عن طريق سخان حراري لتسخين سائل يحتوي على النيكوتين الموجود داخلها، ليتحول السائل إلى بخار النيكوتين الذي يستنشقه المدخنون.

المصدر : وكالة الأناضول