aktarr design
نشرت مصلحة الهجرة السويدية، اليوم الأربعاء، قائمة بـ32 بلدية تواجه تحديات اجتماعية واقتصادية، أطلقت عليها اسم البلديات المستضعفة.
ووفقاً للقواعد الحكومية الجديدة، فإن أي لاجئ ينتقل للسكن إلى هذه البلديات بعد الأول من تموز/يوليو من العام القادم قد يتعرّض إلى خطر فقدان حقه بالبدلات اليومية من مجلس الهجرة.

وتهدف القواعد الجديدة إلى جعل طالبي اللجوء يعيشون في البلديات مع ظروف جيدة لاستيعاب المقيمين الجدد بحيث يكون من السهل عليهم أن يندمجوا وأن يصبحوا جزءاً من المجتمع السويدي.

والبلديات المستضعفة وفقاً للحكومة السويدية هي: بورلانجي، بوراس، بوتكيركا، إسكيلستونا، فيليبستاد، يافلة ، يوتوبوري، هالمستاد، هلسنبوري، هوددينج، يارفينه، يارفايلا، يونشوبينغ، كارلسكرونا ، كاتريناهولم، كريستيانستاد، لاندسكرونا، موتوكينج ، نورشوبينغ، مالمو، أوبسالا، أوديفالا، فيخكو، أوريبرو، أوستروب، فاستيروس، ترولهتان، سودرتاليا.
 وأضافت المصلحة إن اللاجئين الذين يعيشون هناك أصلاً قبل تموز يوليو من العام القادم، بإمكانهم الاحتفاظ ببدلاتهم اليومية.

المصدرmigrationsverket