19.3 C
Stockholm

الشرطة السويدية تبلغ عن نفسها بشأن اختفاء وموت الطفل محمود

aktarr design

قامت الشرطة السويدية بالإبلاغ عن نفسها، بارتكاب أخطاء أثناء عملية البحث عن الطفل محمود 12 عاماً الذي عثر عليه ميتاً غرقاً بعد اختفائه ليوميين في فارمدو بمقاطعة ستوكهولم.

FOTO: MAGNUS SANDBERG

قال مايكل فيتز نائب المدير الإقليمي لشرطة ستوكهولم للقناة التلفزيونية TV4 إنه من خلال المعطيات التي رأيناها لا يمكننا أن نستبعد وقوع أخطاء، ولا أريد الخوض في التفاصيل الفردية، ولأننا لا نستبعد حدوث أخطاء نرسل القضية إلى وحدة تحقيق خاصة.

في الثالث من آب أغسطس هذا العام اختفى الطفل محمود البالغ من العمر 12 عاماً في فارمدو بمقاطعة ستوكهولم وهو في طريقه إلى ملعب كرة.

الطفل محمود

بعد يوميين من الاختفاء وعمليات البحث تم العثور على محمود ميتاً في الماء، وبحسب تقرير الطب الشرعي فإن سبب الوفاة هي الغرق.

وفقاً لتقرير القناة التلفزيونية  TV4 لم تعيين الشرطة مترجماً فورياً خلال اتصالاتها مع عائلة الصبي، وقد أدى ذلك إلى تأخير البدء بعمليات البحث.

فيما قال محامي الأسرة أنور عثمان للقناة إنه إذا كان هناك سوء فهم فهذا أمر خطير.

تقام يوم غدٍ الجمعة مراسم استذكار لروح الطفل محمود في فارمدو.

المصدر: aftonbladet

المزيد من أخبار السويد

الأكثر قراءة