انتشار فيروس كورونا في مالمو أسرع من بقية مدن سكونة

-

تباشر بدلية مالمو في هذه الأثناء بتجهيز “دورية طبية” مختصة برعاية الأشخاص بالمصابين بفيروس كورونا الذين يمكثون في منازلهم ولم يتم نقلهم إلى المستشفيات.

وفي الأسبوع المقبل ، سيتم إطلاق فريق خاص يتألف من ممرضين وأخصائيي علاج طبيعي وعلاج مهني من البلدية، وسيتم دعم الفريق من قبل منسق وطبيب من الرعاية الأولية، بحيث يكون الفريق مسؤولاً عن الأشخاص الموجودين في منازلهم والذين يشتبهون في ظهور أعراض أو تم تشخيص إصابتهم بعدوى فيروس كورونا.

وأعلنت بدلية مالمو عن هذه الدورية في موؤتمر صحفي صباح الجمعة عقدته في مقر البلدية، حيث قال الخبير الاستراتيجي في بلدية مالمو بير ايريك ايبسيتول: “من المهم أن نتكاتف ونستمر في هذا العمل”.

ولا تزال التوقعات تشير إلى أن مالمو ستبلغ ذروة انتشار المرض في نهاية شهر أيار/مايو، ولكن بير إيريك يؤكد أن الوباء سيؤثر على المجتمع لفترة أطول.

وحسب المدير الإدارية للرعاية الصحية في البلدية جيزيلا أوست فإن مالمو لم تواجه انتشار للعدوى في دور المسنين.

وحسب صحيفة يوتوبوري بوست فإن مدينة مالمو تقترب من حالة انتشار أسرع للعدوى مقارنة مع بقية مدن مقاطعة سكونة.

المصدر: GP

المزيد من الأخبار

الأكثر قراءة

أخبار فيروس كورونا