انخفاض تاريخي للناتج المحلي في السويد

-

اكتر-أخبار السويد : انخفض الناتج المحلي الإجمالي للسويد بنسبة 8.6% خلال الربع الثاني من هذا العام مقارنة بالربع الاول، وفقا للإحصاءات الأولية من هيئة الإحصاء السويدية. وانخفض الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 8.2٪، مقارنة بالربع الثاني من عام 2019.

وقال الخبير الاقتصادي في سويدبنك أندرياس والستروم:”انخفض الناتج المحلي الإجمالي للسويد بنسبة 8.6 في المائة خلال الربع الثاني مقارنة بالربع السابق ، كما انخفضت الصادرات وانخفض الاستهلاك خلال أزمة كورونا وهذا الانهيار كان أكبر بقليل من المتوقع”.

وكتبت هيئة الإحصاء السويدية في بيان لها، “إن الانخفاض في الناتج المحلي الإجمالي هو الأكبر لربع واحد منذ العام 1980”. وبحسب الهيئة، فإن الانخفاض يعزى إلى انخفاض الصادرات واستهلاك الأسر.

معلومات عامة :

الناتج المحلي الإجمالي، يطلق عليه اختصاراً GDP، وهو الأداة الأكثر استخداماً في قياس حجم اقتصاد بلد ما.

والناتج الإجمالي Gross Domestic Product عبارة عن القيمة السوقية لكل السلع والخدمات النهائية محلياً (داخل دولة ما)، أي يتم إنتاجها داخل الدولة خلال فترة زمنية محددة، يمكن القول إنها أيضاً كل ما ينتج من قبل الأفراد والشركات داخل الدولة.

ويساعد على قياس مؤشر لمستوى معيشة الفرد داخل الدولة، وبشكل آخر يعتبر الناتج المحلى مقياساً لأداء الاقتصاد، فكلما زاد معدل الناتج المحلي الإجمالي زاد حجم الاقتصاد الكلي، وبالتالي يزيد حجم الدخل الكلي، وفي النهاية يقابله زيادة الدخل الذي يحصل عليه الفرد.

يتم قياس الناتج المحلي الإجمالي عادة على أساس فصلي أو سنوي، كما تقوم البنوك المركزية وغيرها من المؤسسات المعنية برفع أو خفض توقعاتها للنمو استناداً إلى العوامل السائدة في الاقتصاد.

ويتم قياس الناتج المحلي بثلاث طرق، هي طريقة الناتج، طريقة الدخل، وطريقة الإنفاق.

المصدر sydsvenskan

المزيد من الأخبار

عدد الوفيات:

5,880
Updated on 09/26/2020 2:52 pm

عدد المتعافين:

85,043
Updated on 09/26/2020 2:52 pm

عدد المصابين:

90,923
Updated on 09/26/2020 2:52 pm

كوفيد-19 في السويد

الأكثر قراءة

أخبار فيروس كورونا