انخفاض مستوى الإصابة بالإنفلونزا لهذا العام
انخفاض مستوى الإصابة بالإنفلونزا لهذا العام

نشرت هيئة الصحة العامة تقريراً أوضحت فيه بأن موسم الإنفلونزا  قد وصل إلى ذروته لهذا  العام ومن المتوقع الآن أن يتباطأ من حيث الانتشار في المجتمع خلال الأسابيع المقبلة ، مع ملاحظة أن مستوى الإصابة والانتشار انخفض عما كان عليه مقارنة بالمواسم السابقة.

حيث أظهر العدد الإجمالي للحالات المُبلّغ عنها من مختبرات البلاد انخفاض مستوى الإنفلونزا خلال  الموسم ، و الوصول إلى الذروة خلال الأسبوع 10.

وينعكس انخفاض نشاط الإنفلونزا أيضًا في حقيقة أن عددًا أقل من المرضى الذين عانوا من الإنفلونزا احتاجوا  إلى الرعاية الصحية المكثفة خلال موسم انتشارها  مُقارنة بالمواسم السابقة.

وانتشرت في السويد ثلاثة أنواع من الإنفلونزا  ، النسبة الأكبر من الحالات كانت أنفلونزا A (H3N2) ، والتي عادة ما تصيب الفئات العمرية الأكبر سنا.

عالمة الأوبئة بهيئة الصحة العامة آنا سارا كارناهان قالت بأنه : “في الأسابيع المقبلة ، سيظل هناك أشخاص مصابون بالإنفلونزا ، ولكن أعداد الأشخاص الذين سيصابون بالمرض ستنخفض تدريجياً”.

في الشهر الماضي ، شهدت البلاد تبايناً بين الأقاليم من حيث الإصابة بالإنفلونزا  ، حيث ارتفع نشاط الإنفلونزا في نورلاند مقارنة بسفيلاند وغوتالاند. وتختلف نسبة الأشخاص الذين يعانون من الإنفلونزا من موسم لآخر وغالباً ما تكون بين 5 و 15 بالمائة.

 

المصدر folkhalsomyndigheten