تبديل أربعة وخمسين موظفاً لرعاية مسنة خلال ستة أشهر

aktarr design

استبدلت هيئة الرعاية الصحية المنزلية في نورشوبينغ 54 موظفاً لرعاية امرأة مصابة بالشلل الدماغي والخرف خلال ستة أشهر، الأمر الذي أدى إلى قصور وخلل في نوعية الرعاية المقدمة بسبب الاستبدال الدائم للموظفين.

وبحسب تقرير لصحيفة نورشوبنغ المحلية تأثرت رعاية المرأة بشكلٍ كبير، وتعرضت للإهمال في مواعيد إعطاء الدواء، وتركت بلا استحمام أو طعام لفترات طويلة.

وفقاً للتقرير فإن هذه المرأة ليست وحدها من تعرضت لقصور في الرعاية، بل هناك العديد من الحالات المشابهة، وتزعم وحدة الرعاية في المدينة بأن الأسباب وراء تلك المشكلة تعود لنقص الموظفين، وارتفاع عدد الإجازات المرضية والغياب، إضافة إلى أوجه قصور تتعلق بالتواصل والتغييرات الإدارية، إضافة إلى افتقار موظفو الرعاية المنزلية إلى المعرفة الكافية حول مرض الخرف.

اقرأ أيضاً أوجه قصور في بيئة العمل السويدية خاصة للعاملين برعاية كبار السن

المصدر: aftonbladet