تحقيق مع زلاتان بسبب زيارة لاعبين

-

اكتر-أخبار الرياضة : ذكر تقرير إخباري، أن الزيارة المفاجئة للنجم زلاتان إبراهيموفيتش، لغرفة ملابس فريق هاماربي السويدي، ستكون محل تحقيق بداعي أنها ربما تشكل انتهاكًا للقواعد المتبعة لمكافحة انتشار فيروس كورونا.

وكان إبرا نجم ميلان، قد توجه لغرف تغيير الملابس لتهنئة لاعبي الفريق بعد فوزه على أوسترسوند أمس الأحد، وذلك مع انطلاق منافسات الدوري السويدي بعد فترة تأجيل طويلة بسبب الجائحة.

وأقيمت المباراة بدون حضور جماهيري، ولم يتم الإعلان عن حضور إبراهيموفيتش.

وأكد ريتشارد فون يوكسكول رئيس هاماربي، أن إبرا تواجد في الملعب، وذلك بعدما ذكرت قناة “فوتبول سكانلين” أنها رصدت النجم السويدي بالقرب من الملعب.

وقال فون يوكسكول “كان في غرفة تغيير الملابس بعد المباراة وقدم التهنئة للاعبين، تحدثت معه عقب اللقاء، من الرائع حقا أن نحظى بوقت مع زلاتان.. هذا يعني لنا الكثير”.

ووفقا للقواعد والإرشادات المطبقة حاليا، لا يحق سوى للاعبين والمدربين فقط، دخول غرفة تغيير الملابس، كما تقام المباريات بدون حضور جماهيري.

وقال ماتس إنكويست الرئيس التنفيذي لبطولات دوري كرة القدم للمحترفين بالسويد، إن اللجنة التأديبية ستحقق في الأمر.

وأضاف إنكويست في تصريحات للإذاعة السويدية “من المهم حقا عدم الخروج عن القواعد والمخاطرة بانتشار العدوى”.

ويمتلك إبرا حصة في نادي هاماربي، ودارت تكهنات حول إمكانية عودته للكرة السويدية.

المصدر SVT

المزيد من الأخبار

الأكثر قراءة

أخبار فيروس كورونا