تشخيص خاطئ بالسرطان والضحية تلقى العلاج الكيميائي لثماني شهور

-

اكتر-أخبار السويد : في مستشفى جامعة كارولينسكا في هودينجه، شخص أحد المرضى بإصابته بمرض السرطان، وبلغ بأنه لم يتبق أمامه سوى عام واحد ليعيش.

واستمر المريض في تلقي العلاج الكيميائي لمدة ثمانية أشهر، معتقدًا في هذه الأثناء أنه سيموت.

المفاجأة كانت عندما اكتشف الطبيب أن المريض ليس مصابًا بالسرطان على الإطلاق، وأن التشخيص والعلاج الموصوفان كانا غير صحيحين، بحسب تقرير ليكس ماريا، وفق ما نقلته وكالة أنباء سيرين.

تنطوي الأدوية السامة للخلايا التي عولج بها المريض “زيادة خطر العدوى البكتيرية بمختلف أنواعها ودرجاتها”. وفقًا لمقدم الرعاية، لا ينبغي أن يكون المريض قد أصيب بأي مضاعفات أو أضرار من العلاج وسيتم الإعلان اليوم عن صحته.

المصدر aftonbladet

المزيد من الأخبار

عدد الوفيات:

5,880
Updated on 09/26/2020 1:52 pm

عدد المتعافين:

85,043
Updated on 09/26/2020 1:52 pm

عدد المصابين:

90,923
Updated on 09/26/2020 1:52 pm

كوفيد-19 في السويد

الأكثر قراءة

أخبار فيروس كورونا