تعرف على برنامج الترسيخ الجديد “السنة المكثفة لدخول سوق العمل”

aktarr design

كلفت الحكومة السويدية بشكل رسمي مكتب العمل البدء في إطلاق برنامج جديد يدعى “السنة المكثفة“، الذي يهدف لإدخال القادمين الجدد لسوق العمل بأسرع وقت ممكن.

برنامج السنة المكثفة كان ضمن خطة الحكومة بموجب الاتفاق الرباعي بين الأحزاب الأربعة. وجرى اعداد مسودة أوليه له منذ أكثر من عام، والآن من المقرر أن يدخل حيز التنفيذ ريثما ينتهي مكتب العمل من أعداد آلية لتنفيذه.

يهدف البرنامج الجديد إلى تسريع ترسيخ الوافدين الجدد في المجتمع السويدي، علاوة على ذلك ادخالهم إلى سوق العمل خلال فترة عام واحد. من بين أمور أخرى يجب على من يلتحقون بهذا البرنامج انهاء عدة مستويات في تعلم اللغة السويدية، بنفس الوقت انهاء دراسة وتدريب مهني يؤهل الشخص من إيجاد فرصة عمل مباشرة عقب انتهاء البرنامج.

تتلخص مهام مكتب العمل في تطبيق هذا البرنامج بعدة نقاط وذلك بحسب التكليف الذي صدر من الحكومة السويدية:

  • تحديد الأشخاص المناسبين والمؤهلين لدخول هذا البرنامج.
  • تقديم اقتراحات حول دورات مهنية بحسب حاجة السوق تؤهل الداخلين لهذه الدورات العثور على فرص عمل.
  • إيجاد تدريب عملي لدى ارباب العمل.
  • العمل على زيادة فرص ادخال النساء لسوق العمل.
  • تزويد المشاركين بالبرنامج بمرشد من ذوي الخبرة المهنية بالسوق السويدية يعمل على متابعة والإشراف على الداخلين بالبرنامج.
  • اصدار شهادة معرفة تثبت بأن الشخص الذي أتم السنة المكثفة ووصل إلى مستويات كافية في المعرفة المهنية واللغوية السويدية.
  • الاستمرار في تقييم البرنامج ومدى الجدوى منه وتقديم اقتراحات للحكومة حول مزايا وعيوب البرنامج بشكل مستمر.

بحسب التوجه الحكومي يجب على مكتب العمل الانتهاء من هذا التكليف ليكون جاهزاً بحلول 29 تشرين ثاني نوفمبر هذا العام.

المصدر: regeringen