تفاوت الخدمات الصحية يؤدي إلى فجوات في متوسط العمر

aktarr design

 

نشرت منظمة الصحة العالمية على صفحتها الرسمية تقريراً حول تأثير تفاوت الرعاية الصحية على متوسط العمر المتوقع للنساء والرجال.

حسب التقرير هناك فجوة مقدارها 18.1 سنة في متوسط العمر المتوقع بين البلدان الأشد فقراً وتلك الأكثر ثراءً.

تفوق أعمار النساء مثيلتها لدى الرجال في جميع أنحاء العالم – لاسيما في البلدان الثرية. وتفسر إحصاءات الصحة العالمية لعام 2019– المصنّفة حسب نوع الجنس لأول مرة – أسباب ذلك.

في كثير من الحالات، تكون فرص حصول الرجال على الرعاية الصحية أقل منها لدى النساء.

الرجال أكثر عرضةً إلى حد كبير للوفاة نتيجة أمراض غير سارية يمكن تفاديها ومعالجتها مثل حوادث المرور على الطرق.

تضيق الفجوة الفاصلة بين متوسط العمر المتوقع للرجال والنساء لأقصى حد في حالة افتقار النساء إلى إمكانية الحصول على الخدمات الصحية.  وفي البلدان المنخفضة الدخل، حيث تكون الخدمات أكثر ندرة، تتوفى واحدة من كل 41 امرأة لأسباب تتعلق بالأمومة، مقارنةً بواحدة من كل 3.300 امرأة في البلدان المرتفعة الدخل. في أكثر من 90 بالمائة من البلدان المنخفضة الدخل هناك أقل من 4 عاملين في مجال التمريض والقِبالة لكل 1.000 نسمة.

كما يسلّط التقرير الضوء على التفاوت في أسباب الوفاة بين الرجال والنساء – وبعضها بيولوجي، فيما يخضع بعضها لعوامل بيئية ومجتمعية. من بين الأسباب الرئيسية الأربعين للوفاة، يسهم 33 سبباً بدرجة أكبر في انخفاض متوسط العمر المتوقع للرجال عنه لدى النساء. في عام 2016، كان احتمال وفاة شخص يبلغ من العمر ثلاثين عاماً بأحد الأمراض غير السارية قبل بلوغه سن السبعين أعلى بنسبة 44% لدى الرجال مقارنةً بالنساء.

كما كانت المعدلات العالمية للوفيات بسبب الانتحار أعلى بنسبة 75% في فئة الرجال مقابل مثيلتها بين النساء في عام 2016. وتزيد معدلات الوفاة بسبب إصابات الطرق بأكثر من الضعفين لدى الرجال مقارنةً بالنساء.

متوسط العمر المتوقع يشهد تحسّناً مطّرداً منذ عام 2000

فيما بين عامي 2000 و2016، ازداد متوسط العمر المتوقع عند الولادة بخمس سنوات ونصف على الصعيد العالمي، من 66.5 إلى 72 عاماً. كما ازداد متوسط العمر المتوقع عند الميلاد مع التمتّع بالصحة والعافية – أي عدد السنوات التي يمكن أن يتوقع المرء أن يعيشها بصحة تامة – من 58.5 سنة في عام 2000 إلى 63.3 سنة في عام 2016.

ويظل متوسط العمر المتوقع متأثراً بشدة بالدخل. ففي البلدان المنخفضة الدخل، يقل متوسط العمر المتوقع بـ18.1 سنة عما هو عليه في البلدان المرتفعة الدخل. ومن المتوقع أن يموت واحد من كل 44 طفلاً وُلِدوا في بلد منخفض الدخل قبل بلوغهم سن الخامسة.

المصدر: منظمة الصحة العالمية