تمساح يعض مشرفاً في حوض الأسماك بستوكهولم

aktarr design

تعرض أحد العاملين في حوض  Skansen للأحياء المائية في ستوكهولم لعضة من قبل تمساح نقل على إثرها للمشفى مساء الثلاثاء.

وقع الحادث أثناء تنظيم حفل في متحف Skansen المائي، وتم تنبيه الشرطة وخدمات الطوارئ إلى تعرض أحد المشرفين إلى عضة تمساح في ذراعه.

FOTO: CAROLINA BYRMO

قال مدير شرطة RLC في ستوكهولم ميكائيل بيترسون لقد كان ذراع الرجل داخل الزجاج الوقي حيث يتواجد التمساح، وقد ضمدت ذراعه فور وصوله للمشفى، وسوف نتحدث مع الرجل والمنظمين لمعرفة ما حدث أو إذا كان وراء الأمر جريمة ما.

الرجل المصاب يبلغ من العمر 79 سنة، ووفقاً للمتحدثة الصحفية باسم سكانسن هيلين وينبيري لقد كان حدثاً خاصاً في حوض السمك، وليس صحيحاً أن الحادث قد وقع ضمن حفل جماعي كما قيل من قبل، وأضافت هيلن وينبيري لقد عملت في سكانسن لمدة خمسة عشر سنة ولم يحدث شيء مثل هذا طوال سنوات عملي، ولم أسمع عن شيء من هذا القبيل.

Castro, en av Skansens krokodiler.

وصل التمساح إلى حوض سكانسن عام 1981 قادماً من موسكو برفقة تمساح آخر. تم تقديمهما من قبل الرئيس الكوبي فيدل كاسترو كهدية لرائد فضاء روسي كان يزور كوبا عام 1978، وبعد فترة تبرع رائد الفضاء الروسي بالتماسيح لحديقة الحيوانات في موسكو، وفي عام 1981 تم التبرع بهما من قبل رئيس الحديقة فلاديمير سبيتزن لمتحف الأحياء المائية سكانسن في ستوكهولم وقام بتسلميهما بنفسه.

المصدر: aftonbladet