aktarr design
تلقى مدير مدرسة في مقاطعة اسكونه جنوبي السويد، تهديدات بالقتل إثر رفضه تطبيق قرار البلدية المتعلق بحظر ارتداء الحجاب في المدرسة.
 

وفي تصريحات لوكالة الأنباء الرسمية “تي تي”، أوضح ماتياس ليدهولم مدير مدرسة “براستاموسا” في منطقة “سكوروب” بالمحافظة، أنه تلقى تعليقات كراهية على مواقع التواصل الاجتماعي، وتهديدات بالقتل، بسبب رفضه تطبيق حظر الحجاب في مدرسته.

وأشار إلى أن شخصًا مجهولًا اتصل بهاتف المدرسة وهدده بالقتل، مضيفًا: “هذا الشخص، صرخ قائلًا إنه سيقتل كل شخص في المدرسة على رأسهم أنا بسبب قراري”.

ولفت إلى أن المدرسة تضم 600 طالب، مبينًا أن الطالبات اللاتي يرتدين حجابًا “يقمن بذلك رغبة وفخرًا”.

بدورها، ذكرت دائرة التعليم الوطني السويدية في بيان لها، أن حظر الحجاب في المدارس ينتهك حرية الدين والتعبير، ولن يطبق.

وكان مجلس بلدية “سكوروب” قد فرض قبل 3 أشهر حظرًا على ارتداء الحجاب للطالبات اللاتي لا تتجاوز أعمارهن 13 عامًا.

وتعليقًا على الحظر، قال ماتياس ليدهولم مدير مدرسة “براستاموسا” في تصريحات سابقًا، إنه لا يعترف بالحظر، ولن يطبقه في مدرسته.

 
 
 

المصدر الجزيرة