توسيع اختبارات الكشف عن كورونا في ستوكهولم

-

- Advertisement -
- Advertisement -

اعتباراً من اليوم الثلاثاء، سيتم زيادة عدد اختبارات الكشف عن الإصابة بفيروس كورونا الجديد في مقاطعة ستوكهولم، حسب ما أعلن المسؤول عن سير عمليات الاختبارات في المقاطعة رئيس مختبر جامعة كارولينسكا كلايس روث.

ومنذ يوم الجمعة الماضي، أعلنت الحكومة أنه يجب زيادة عدد اختبارات الكشف عن فيروس كورونا بشكل كبير.

واعتمد وزير الصحة العامة استراتيجية لكيفية سير العمل، وكيف ينبغي اختبار المزيد من الأشخاص الذين يعملون في مهمات حساسة اجتماعياً، وفي المقام الأول المتخصصين في الرعاية الصحية، والعملين في الشرطة بالإضافة إلى الدفاع المدني.

وكان الهدف هو زيادة عدد الاختبارات إلى 150 ألف اختبار في الأسبوع، وهكذا، ستبدأ اليوم الثلاثاء الاختبارات في مقاطعة ستوكهولم، وستضم بعد ذلك 5000 شخص في اليوم.

وستنقسم الاختبارات إلى نوعين، اختبارات الكشف عن الإصابة بالفيروس، واختبارات الكشف عن وجود أجسام مضادة للفيروس في الدم وهي التي تكشف إصابة الأشخاص سابقاً بالمرض، حيث سيتم اختبار 2000 شخص يومياً أيضاً.

المصدر: sverigesradio

- Advertisement -

المزيد من الأخبار

الأكثر قراءة

أخبار فيروس كورونا