aktarr design

تستعد حركة الشمال النازية لتنظيم مظاهرة بمناسبة عيد العمال بمدينة Kungälv، فيما كانت آخر مظاهرة للحركة في تلك المدينة منذ 74 سنة.

نظمت حركة الشمال النازية تظاهراتها في السنوات السابقة بمناسبة الأول من أيار في مدينة دالارنا، والآن يعودون إلى مدينة Kungälv وهي أول مدينة سويدية وصلت إليها الحركة منذ نشأتها، وهي بالنسبة لهم ذات بعد تاريخي.

قال الباحث المختص بالحركات المتطرفة في جامعة يوتيبوري كريستر ماتسون تم إنهاء جميع المظاهر النازية في السويد قبل نهاية الحرب العالمية الثانية بأسبوع، أي في الأول من أيار مايو 1945.

اليوم يقيم القيادي في حركة الشمال النازية فريدريك فيدلاند في مدينة كونغالف، وهو أحد الذين سيتحدثون باسم الحركة في عيد العمال.

المصدر: sverigesradio