حشرة واحدة تتسبب بنقل مستشفى من 7 طوابق

قررت إدارة العقارات في منطقة مقاطعة تغيير موقع بناء مبنى تابع لمستشفى كارلسكرونا بسبب خنفساء نادرة. 

وجاء القرار بعد اكتشاف أن خنفساء مهددة بالانقراض تعيش في شجرة بلوط، وقد يؤثر المبنى على كمية الإضاءة التي تصل لهذه الشجرة. 

وعلى الرغم من أن أحداً لم يستطع أن يشاهد الحشرة حتى الآن، إلا أن مديرة المشاريع في المقاطعة صوفي ويلمان أكدت أنه تم العثور على فضلات الخنفساء في الشجرة. 

وحسب مدير العقارات في منطقة بليكينج أوسا نوربي فإن المبنى المقرر بناؤه هو أحد “أطول المباني في المنطقة، وحسب الدراسات التي تم إجراؤها فسوف يؤثر على نسبة الضوء الذي تحتاجه شجرة البلوط”. 

وتعتبر خنفساء الجلود من الكائنات المحمية في السويد، وهي نوع مهدد بالانقراض.

المصدر: sverigesradio