دراسة: الدنماركيون جلبوا العدوى إلى السويد

-

أكترأخبار السويد: أظهرت نتائج دراسة أجراها باحثون في جامعة كوبنهاغن، أنه من المرجح أن يكون الدنماركيين قد نقلوا عدوى فيروس كورونا إلى كل من السويد، وأيسلندا، ولاتفيا.

يقول البروفيسور، ماتياس كريستاندل: “يمكننا أن نرى أن نوع الطفرة المنتشر جدًا في الدنمارك يظهر في السويد، لذا من الواضح أن الطفرة حدثت في الدنمارك وانتشرت لاحقًا”.

وقد حصل الباحثون، الذين لديهم خلفية في الرياضيات، على “شجرة عائلة” فيروس كورونا من خلال دراسة البيانات العامة حول الحمض النووي للفيروس، والتي توضح كيف تحور الفيروس وتغير أثناء انتشاره بين الناس.

وتظهر نتائج الدراسة، التي لم يتم إثباتها علمياً بعد، أن فيروس كورونا جاء إلى الدنمارك عبر منتجع للتزلج في النمسا.

وشملت الدراسة نتائج نحو 700 اختبار كورونا دنماركي و30 ألف دولي. ويأمل الباحثون أن تساعد نتائج الدراسة في تتبع انتشار العدوى.

المصدر aftonbladet

المزيد من الأخبار

الأكثر قراءة

أخبار فيروس كورونا