دقة قياسية في مواعيد القطارات خلال أزمة كورونا في السويد

-

اكتر-أخبار السويد:سجلت القطارات في السويد نسبة قياسية عالية في دقة مواعيدها، إذ وصلت نحو 95% من قطارات الركاب في مواعيدها المحددة في يوليو/ تموز الماضي.

ويعزى هذا التحسن إلى انخفاض عدد القطارات بسبب وباء فيروس كورونا، ما قلل من مستوى وقوع الأخطاء أو الاضطرابات في حركة القطارات، وأتاح الفرصة لتحسين المسارات وصيانة السكك.

 وهذه هي المرة الأولى التي يصل فيها قطاع القطارات إلى تحقيق هذا الرقم القياسي في دقة المواعيد. لكن في الوقت ذاته، انخفض عدد القطارات خلال الفترة الماضية بسبب وباء فيروس كورونا بنسبة 12% مقارنة بشهر يوليو/ تموز من العام الماضي.

وطالبمسؤولونفيهذاالقطاع  باستغلال أوقات كورونا الحالية لاستثمار المزيد من الأموال في صيانة السكك الحديدية وتحسين إمكانية وصول القطارات في أوقاتها المحددة.

يقول مورتين بيريمان، المسؤول عن قضايا البنية التحتية،إنها فرصة جيدة للاستثمار في المزيد من أعمال الصيانة نظرًا لوجود عدد أقل من القطارات حاليًا، ما يفتح المجال للقيام بمزيد من أعمال الصيانة.

بينما عبر وزير البنية التحتية، توماس إينيروث عن سروره لتسجيل هذه الأرقام القياسية، مؤكدًا على إجراء أعمال الصيانة وعقد استثمارات جديدة في السكك الحديدية وتسخير موارد إضافية في صيانة السكك الحديدية.

المصدر sverigesradio

المزيد من الأخبار

عدد الوفيات:

5,880
Updated on 09/28/2020 3:15 pm

عدد المتعافين:

85,043
Updated on 09/28/2020 3:15 pm

عدد المصابين:

90,923
Updated on 09/28/2020 3:15 pm

كوفيد-19 في السويد

الأكثر قراءة

أخبار فيروس كورونا