aktarr design
أعلن زعيم حزب اليسار السويدي يوناس خوستيت، مساء الأربعاء، أنه سيقوم بترك منصبه كزعيم للحزب وعضو برلمان في نهاية شهر مايو/أيار من هذا العام، ومغادرة السويد للانتقال للعيش مع عائلته في فيتنام.
 وقال يوناس إن حزبه سيقوم باختيار رئيس جديد للحزب في مؤتمر الحزب السنوي، مضيفاً “حان الوقت لكي أتنحى عن منصبي وأفسح المجال لرئيس جديد”.
 وأضاف يوناس “أريد المزيد من الوقت لأكون أباً جيداً، وزوج وصديق، عائلتي تعيش في فيتنام منذ شهور، سأترك مهمتي هذا الصيف كعضو في البرلمان وانتقل للعيش إلى جانب إلى عائلتي في هانوي”.
 وأكد يوناس أنه سيواصل مهامة بفعالية حتى نهاية مايو قائلاً:”أتطلع إلى القيام بحملات لمزيد من الموارد للمدارس والرعاية الصحية ورعاية المسنين بدلاً من التخفيضات الضريبية للأثرياء”.

المصدر SVT