شكرا بأنك اصبحت أحد المتبرعين بالدم في السويد

aktarr design

كتب بنك التبرع بالدم في السويد على صفحته الخاصة بالعربية شروط ومتطلبات التبرع بالدم جاء في النص مايلي:

شكرا على إعرابك عن الاهتمام بأن تصبح أحد المتبرعين بالدم في السويد.

لكي يتمكن المرء من أن يصبح متبرعاً بالدم في السويد فإن الأمر يتطلب أن يكون قادرا على التكلم باللغة السويدية. لآن القراءة وفهم اللغة السويدية. يعود سبب ذلك إلى الرغبة في تجنب أي سوء فهم من طرفك أو من طرفنا عند المراجعة.

تصريح الحالة الصحية الخاص بك. إن الشيء الذي نعطيه الأولوية في المقام الأول هو الحصول على الدم الآمن، لذلك فإننا نحتاج إلى أن نفهم بعضنا البعض بصورة تامة.

كما أنك ستحتاج إلى أن تكون حاملا للرقم الشخصي السويدي وشهادة معتمدة لاثبات الهوية وأن تكون معافى صحيا، وأن يتراوح عمرك ما بين 18 – 60 سنة. في حالة عدم قدرتك على وضع علامات في جميع الخانات فنرحب بك للحضور إلينا في وقت آخر عندما تقدر على ذلك.

إن السويد هي دولة فيها  اكتفاء ذاتي فيما يتعلق بمنتجات الدم ولكن نرحب دائما بمتبرعي الدم الجدد وذلك للمحافظة على التوازن السائد حاليا. من المهم أن نتواصل مع أشخاص من ذوي الخلفيات العرقية المختلفة كمتبرعين وذلك لكي نتمكن دائما من توفير كل أنواع الدم المعتادة والنادرة أيضا.

يقوم ثلاثة بالمائة من سكان السويد بالتبرع بالدم سنويا. هناك ما يزيد عن 90 مركزا للتبر بالدم يتواجد معظمها عند المستشفيات وتدار من قبل التنظيمات النيابية للمحافظات (اللاندستينغ). كما انتقلت بعض مراكز التبرع بالدم من المستشفيات إلى مراكز المدن لكي توفرللمتبرعين بالدم راحة الوصول إليها. كما توجد حافلات للتبرع بالدم تعمل في المدن والقرى في الأرياف وتقوم أيضا بزيارة الشركات الكبرى.

الجدير بالذكر أنه عندما تتبرع بالدم في السويد تصلك رسالة شكر فور تبرعك ، ورسالة شكر ثانية عندما يستخدم دمك لمريض محتاج.

 

sms

 المصدر: geblod

اقرآ أيضاً حملة للتبرع بحليب الأمهات في مشفى سكونه

أسخى الشعوب في التبرع بأعضائها بعد الموت