ضابط بالشرطة السويدية ينسى سلاحه وذخيرته في محطة لوند

-

اكتر-أخبار السويد: قررت الشرطة السويدية معاقبة أحد منتسبيها بخصم مبلغ من راتبه بعد أن نسي حقيبة ظهر تحتوي على سلاح الخدمة والذخيرة والمخزن على رصيف القطار في محطة لوند في 29 يونيو/ حزيران الماضي.

وبحسب تحقيق تأديبي داخلي، أدرك الشرطي خطأه بسرعة واختبر “شعور الذعر”، واستقل قطارًا متوجهًا إلى لوند بسرعة. ولحسن حظه، لم تقع حقيبته بين الأيادي الخاطئة وكانت بأمان في عهدة حراس أمن المحطة المركزية.

ووفقًا لقوانين هيئة الشرطة، يجب على ضابط الشرطة التعامل مع الأسلحة النارية والذخيرة والمعدات المساعدة بطريقة لا يمكن لأي شخص غير مصرح له الوصول إليها. أجريت التحقيقات مع الشرطي المذنب وتبين أنه لم يفقد أي أشياء متعلقة بالخدمة بهذه الطريقة من قبل.

وخلصت لجنة مسؤولية الأفراد في شرطة الأمن أنه من خلال خطأ موظف الشرطة كان هناك خطر واضح من أن يصل شخصًا ما في الخارج إلى هذه المعدات، لذلك عوقب ضابط الشرطة بخصم جزء من راتبه.

المصدر expressen

المزيد من الأخبار

عدد الوفيات:

6,500
Updated on 25/11/2020 10:26 am

عدد المتعافين:

219,060
Updated on 25/11/2020 10:26 am

عدد المصابين:

225,560
Updated on 25/11/2020 10:26 am

كوفيد-19 في السويد

الأكثر قراءة

أخبار فيروس كورونا