ضريبة جديدة مقترحة سترفع أسعار الملابس في السويد

-

اكتر-أخبار السويد: تدرس الحكومة السويدية حالياً إمكانية فرض ضريبة على المواد الكيميائية المستخدمة في صناعة الملابس والأحذية، تهدف إلى تقليل المواد السامة الداخلة في هذه الصناعة، وإلى تخفيض الاستهلاك بشكل عام.

لاقى هذا الاقتراح الضريبي انتقادات من قبل التجار، لأن تطبيقه يعني زيادة التكلفة في صناعة الملابس والأحذية مما سيؤدي لارتفاع أسعارها على المستهلك.

وفقاً للاقتراح، سيتم تطبيق الضريبة على جميع الملابس والأحذية. لكن إذا تمكن التاجر بعد ذلك من إظهار أن البضائع لا تحتوي على مواداً سامة، فعندئذٍ يمكنه استعادة 95 في المئة من الضريبة فقط، وهذا يعني أنه حتى لو كانت البضائع غير سامة فإن التاجر سيدفع 5 في المئة ضريبة إضافية.

التجارة الالكترونية ستتأثر بذلك أيضاً، إذ ينص الاقتراح على أن يقوم المستهلك بدفع ما يصل إلى 78 كرون إضافية للكيلوغرام الواحد عند شراء ملابس وأحذية عبر الإنترنت من دول مثل الصين.

وبحسب التحقيق الذي أُجري حول الاقتراح، فإن الضريبة الجديدة ستعني على سبيل المثال زيادة سعر سترة مناسبة لجميع الأحوال الجوية بقيمة 50 كرون بالنسبة للمستهلك.

تم الانتهاء من التشاور حول الاقتراح الضريبي الجديد وتنظر الحكومة حالياً في إمكانية تطبيقه، وكانت أحزاب اتفاقية يناير قد اتفقت على فرض الضريبة في شهر أبريل/ نيسان من العام الحالي، لكن بسبب وباء كورونا، تم تأجيله حتى عام 2022.

المصدر sverigesradio

المزيد من الأخبار

عدد الوفيات:

5,918
Updated on 10/20/2020 12:10 am

عدد المتعافين:

97,282
Updated on 10/20/2020 12:10 am

عدد المصابين:

103,200
Updated on 10/20/2020 12:10 am

كوفيد-19 في السويد

الأكثر قراءة

أخبار فيروس كورونا