aktarr design
أعلنت، مساء الثلاثاء، الطبيبة السويدية كريستينا دوكتير الحاصلة على جائزة نوبل للسلام عام 1988 أنها ستقوم بإعادة ميدالية الجائزة للأكاديمية السويدية احتجاجاً على تكريم الأديب النمساوي بيتر هاندكه بجائزة نوبل للأدب.
وتعتبر كريستينا أول طبيبة سويدية خدمت بقوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة.وقالت كريستينا خلال مشاركتها باعتصام احتجاجي مساء الثلاثاء في ستوكهولم “لقد حصلت على جائزة نوبل للسلام بشكل جماعي في عام 1988 مع أولئك الذين خدموا في قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة، لكنني سأعيد الميدالية الليلة“.
 وأشارت كريستينا إلى أنها كانت شاهدة عيان على ما حصل خلال حرب البلقان، مضيفة “كنت هناك ولم أفكر قط بعد 27 عامًا أنني سأقف هنا وأضطر إلى الشهادة حول ما حدث بالفعل”.
 وأوضحت كريستينا “هاندكه شخص ينكر كل تجاربي ويجعلني منزعجًا جدًا لأن هذا يتعلق بالإبادة الجماعية”.

المصدر SVT