عقوبة السجن تنتظر من يفتح بريد غيره حتى لو كان لزوجته

aktarr design

إذا كنت تعيش في سكن مشترك، أو وصلتك رسالة ليست لك عن طريق الخطأ، تتضمن خطاباً مصرفياً أو فاتورة على سبيل المثال، أو ربما جواب حول وظيفة، يجب أن تعرف أنه من غير القانوني قيامك بفتح الرسائل إذا كان من الواضح تماماً أنها ليست لك.

حتى لو كنت تعيش مع الشخص في سكن مشترك ليس من حقك فتح رسائله دون موافقة صريحة منه.

بحسب القانون السويدي صلة القرابة لا تعفي من العقوبة ولا تخولك من فتح رسائل من يعيش معك، سواء زوجة أو ساكنة أو ساكن صديق، ما لم يكن لديك تصريح منه فهذا يعتبر جريمة بموجب الفصل 4، المادة رقم 8 من قانون العقوبات، تحت بند خرق السرية.

تتراوح العقوبة بشأن تلك الجريمة ما بين الغرامة المالية والسجن لمدة عامين، بحسب الضرر الذي ألحقته جريمة خرق السرية بالآخر.

في الآونة الأخيرة ، أدينت امرأة في محكمة أوريبرو المحلية بعد أن فتحت رسائل زوجها السابق،  لأنها كانت قلقة من إمكانية طرد طفلهما المشترك من الشقة. في هذه الحالة تم تغريم المرأة 2000 كرونا سويدي.

كما ينص القانون على تجريم من يقوم بألقاء بريد أشخاص آخرين في القمامة، أو تمزيقها دون إذن أو تصريح من صاحب الرسائل.  في حالات استثنائية يمكن للمرء تجنب العقوبة إذا تم تنفيذ الفعل في حالة الخطر على الحياة والصحة، الممتلكات أو في مصلحة يحميها النظام القانوني.

المصدر: 24helsingborg