aktarr design

وصل قطب صناعة السيارات كارلوس غصن بعد ظهر الأربعاء إلى مقر نقابة الصحافة في بيروت حيث يعقد مؤتمرا صحافيا، في أول ظهور علني له منذ فراره من اليابان، وفق ما أفاد مراسل وكالة فرانس برس.

ودخل غصن القاعة برفقة زوجته كارول التي جلست في الصف الأمامي، بينما وقف غصن خلف منصة وتبادل أطراف الحديث مع عدد من الموجودين بينما كان عشرات المصورون يلتقطون الصور.

وقال غصن :” أنا فخور بكوني لبنانيا وإذا في بلد وقف معي فهو لبنان”.

وأضاف: ” إنه اليوم الأول الذي أستطيع فيه أن أعبر عن رأيي بحرية فعندما كنت مسجونا، كان من السهل قول أي شيء عن “لساني”.. أمّا اليوم فسأكشف الحقيقة كاملة”.

وتابع:” لم أهرب من اليابان، بل هربت من الإضطهاد الذي كنت أواجهه، وهذا كان القرار الأكثر صعوبة في حياتي”، مضيفاً:”تعرضت لضغوط خلال التحقيقات في اليابان، وتم تهديدي بمضايقة عائلتي ولا يجوز أن يعتمد النظام القضائي على فكرة الإنتقام”.

جردت من حقوقي في سجن انفرادي!

وتابع قائلا:” تم تجريدي من حقوقي خلال توقيفي في اليابان، وكنت في سجن انفرادي يتعارض مع القوانين الدولية والعدالة والمصانة في شرعة حقوق الإنسان”.

3 يابانيين متورطون في قضيتي

من جهة أخرى، كشف غصن أن 3 أسماء من الجنسية اليابانية تورطوا في اعتقاله: تويودا، هيروتو سايكاو، وأولوما… إلى جانب أسماء من الحكومة اليابانية ولكنه لم يتطرق إلى ذكر أسماء المتورطين في الحكومة اليابانية لعدم تأثير ذلك على أي مسار أو مساع للتحقيق يجريها لبنان.

وقال:” توقيفي خلال الأشهر الأخيرة جاء نتيجة خطة وضعها المديرون في شركة “نيسان”، وأشدد على أنني لست فوق القانون ولم أهرب من وجه العدالة بل من اللاعدالة ومن الاضطهاد السياسي”.

المصدر وكالات

https://www.facebook.com/Aktarr.se/videos/777632226046098/