aktarr design

أظهر تقريرٌ لقسم الأخبار في الإذاعة السويدية إيكوت أن الكثير من المسلمين يتبرعون بالمال خلال شهر رمضان، ويذهب القسم الكبير من المال لمساعدة الأقارب في الدول الفقيرة، ولكن أيضاً لمنظمات الإغاثة والجمعيات الخيرية.

وأشارت آنا جاتا من Biskopsgården وهي واحدة ممن يتبرعون بالمال في شهر رمضان إلى الأركان الخمسة في الإسلام وأن أحد ركائزها الزكاة، مشيرة إلى تفضيل الكثير من المسلمين دفع الزكاة خلال شهر رمضان لإظهار التعاطف.

وبحسب التقرير يقوم كثيرون بإرسال المال إلى الأقارب والأصدقاء الذين يعانون من أوضاع صعبة في بلدانهم، كما يتبرع آخرون بالمال لمنظمات الإغاثة المختلفة.

في العام الماضي تلقت منظمة الإغاثة الإسلامية في السويد 7 ملايين كرونة سويدية تبرع بها الناس خلال شهر رمضان فقط. كان هذا يعادل ثلث ما تم التبرع به طوال العام الماضي.

المصدر: sverigesradio