مؤتمر صحفي لرئيسي الوزراء السويدي والإسباني

-

اكتر-أخبار السويد : عقد رئيسي الوزراء السويدي ستيفان لوفين، والإسباني بيدرو سانشيز، مؤتمراً صحفياً اليوم في السويد، في زيارة يقوم بها سانشيز، لإجراء محادثات ثنائية مع نظيره السويدي عشية القمة المرتقبة للاتحاد الأوروبي يومي الجمعة والسبت المقبلين.

وسيجري خلال القمة المرتقبة بحث ملف الإنعاش الاقتصادي لدول أوروبا، وتقديم الدعم للدول الأكثر تضرراً من فيروس كورونا، والمُقترح أن يكون بقيمة 750 مليار يورو.

وخلال المؤتمر اعتذر لوفين عن الطقس السويدي البارد، وقال إنه قضى وقتاً جيداً مع زميله الإسباني، مضيفاً: “دولتانا قريبتان من بعضهما البعض ولدينا آراء مشتركة بناءّة، يمكن لكل من السويد وإسبانيا رؤية الحاجة إلى حلول مشتركة على المستوى الأوروبي لدينا قضايا مهمة ومعقدة للتعامل معها، مثل المناخ والهجرة وبالطبع أزمة كورونا“.

وأفاد لوفين بأنه ناقش مع سانشيز الآثار الاقتصادية لوباء كورونا، كذلك ميزانية الاتحاد الأوروبي، وحزم الدعم الممكنة.

موضحاً أنه يعتقد أن زيادة كبيرة في الميزانية سيشكل مشكلة، وأنه يوافق على ضرورة تقديم الدعم خلال الأزمة الحالية، لكن على شكل قروض.

بالمقابل أبدى سانشيز خلال المؤتمر إعجابه بالطقس البارد، حيث الحرارة في إسبانيا يمكن أن ترتفع إلى 40 درجة مئوية.

مضيفاً: “ لدينا موقف تفاوضي صعب خلال اجتماع الاتحاد الأوروبي. لدينا وجهات نظر مختلفة حول كيفية التعامل مع هذه الأزمة، ولكن لحكوماتنا أيضاً أهداف مشتركة، تتعلق بتعزيز التعاون بين الدول الأعضاء“.

المزيد من الأخبار

الأكثر قراءة

أخبار فيروس كورونا