مدرسة إسلامية في السويد فصلت بين الذكور والإناث لمدة 22 عاماً

-

اكتر-أخبار السويد : ذكر التلفزيون السويدي أن المدرسة الإسلامية «Römosseskolan» في مدينة يوتوبوري، قامت بالفصل بين الذكور والإناث في عدد من صفوفها، وذلك منذ أن تأسست المدرسة قبل 22 عاماً.

وبحسب مفتشية المدارس تلقى الذكور والإناث في المدرسة تعليماً منفصلاً في صفوف الرياضيات والموسيقى والحرف اليدوية، لمدة طويلة.

ورغم أن الفصل كان معمولاً به منذ فترة طويلة، إلّا أن مفتشية المدارس لم تستطع توجيه الانتقاد للمدرسة حتى العام الماضي، بعد أن تغير منذ عامين القانون الذين كان يسمح بالفصل بين الذكور والإناث في المواضيع الحساسة.

وأمهلت المفتشية إدارة المدرسة مهلة حتى أغسطس/ آب لإنهاء الفصل بين الذكور والإناث في صفوفها. ولم تعلق المدرسة على هذه الانتقادات

المزيد من الأخبار

الأكثر قراءة

أخبار فيروس كورونا