مراهق يطلق ألعاب نارية على الحراس ويسخر من الشرطة

aktarr design

قام أحد المراهقين في إيسلوف بعدة أعمال شغب، من بينها إطلاق الألعاب النارية على الحراس والسخرية من الشرطة.

على مدار عدة أيام أطلق المراهق صواريخ الألعاب النارية على الحراس لدرجة أنهم اضطروا لإيقاف دورياتهم الليلة.

والمراهق معروف من قبل رجال الشرطة، حيث أظهر استجواب الشرطة بأنه غالباً ما كان يسخر من رجال الشرطة الذين يتواجدون في ساعات إغلاق المتاجر والحانات، ومن بين الاتهامات التي وجهت للشاب قيامه بشهر شباط فبراير بضرب رجل وسرقة محفظته، وتضمنت الأدلة ثلاث فيديوهات للشاب وهو يقف ويضحك عندما كان الرجل الضحية ملقى على الأرض.

رفض الشاب جميع الاتهامات الموجهة له، ومن بينها إطلاق الألعاب النارية على حراس المدينة، واصفاً تلك الاتهامات بالسخيفة.

المصدر: expressen