مسبح يغلق أبوابه بسبب العثور على البراز عدة مرات

aktarr design

خلال عطلة نهاية الأسبوع التي وافقت عيد منتصف الصيف عثر العاملون في مسبح Badhuset في يافلا على براز يسد أحد أنابيب فلترة المياه، لكن الحادثة تكررت عدة مرات، لذا تعتقد إدارة المسبح أنه تخريب متعمد.

خلال هذا الاسبوع تكررت الحادثة مرتين واضطر المسبح للإغلاق بهدف التصليح، كما تم إبلاغ الشرطة عن تلك الأعمال التخريبية.

يحتوي المسبح على حمامات سباحة للكبار والصغار، ويحدث أحياناً أن يتبول شخص ما داخل حمام السباحة، لكن وجود البراز فهذا أمر غريب. وتكررت الحادثة يوم الأحد للمرة الثانية، لكن بعد التصليح تكررت ثالثة يوم الأربعاء، لذا تم إبلاغ الشرطة وقد اضطر المسبح للإغلاق حتى يوم الجمعة، لكن بعد أخذ عينات من مياه المسبح.

بينما اعتبرت الناطقة الصحفية باسم الشرطة جوانا ثورسيل أن هذا الإخطار غير اعتيادي وغريب من نوعه، ولكن من الجيد أن تقوم إدارة المسبح بالتبليغ.

المصدر: aftonbladet