مسيحيون ومسلمون ينتقدون قرار حظر الصلاة خلال ساعات العمل

aktarr design

بدأت هيئة أمين المظالم السويدية DO بالتحقق من قرار بلدية برومولا حظر الصلاة أثناء ساعات العمل، للتأكد من أنه لا يضر ببعض العمال أو ينطوي على نوع من التمييز.

قال كلاس لوندشتيدت الناطق الصحفي باسم هيئة أمين المظالم إن القانون ينطوي على تمييز غير مباشر، خاصة عندما يكون لديك موقف قد يبدو محايد ولكن عيوبه بوجه خاص قد تمس مجموعة ما.

في نهاية شهر أيار مايو، اتخذت بلدية برومولا التي يتمتع حزب ديمقراطيو السويد بأغلبية في مجلسها البلدي قراراً بحظر الصلاة خلال ساعات العمل، وصوت كل من ديمقراطيو السويد، حزب المحافظين والمسيحي الديمقراطي لصالح القرار.

فيما قال رئيس المجلس البلدي إريك بيرتسون (SD) ما فعلناه هو توضيح توجيهي بشأن العمل والدين، ولا يوجد حق عام يتيح مغادرة ساعات العمل، مضيفاً إن ذلك مجرد توضيح للوائح مثل حظر التدخين.

بحسب هيئة أمين المظالم تعرض القرار لانتقاداتٍ من موظفين مسيحيين ومسلمين في البلدية على حدٍ سواء.

علقت ماري نورمي التي تعمل بدعم اللغات برياض الأطفال على القرار بالقول بالتأكيد إنه يؤثر علي، فإذا وقع حدث فأنا أرغب برفع يدي للسماء من أجل الدعاء.

اقرأ أيضاً توضيح بشأن حظر الصلاة أثناء ساعات العمل

المصدر: sverigesradio