aktarr design

كشف تحقيق نشرته مجلة Handelsnytt  أن بعض مدراء متاجر ويليز يعاملون الموظفين بشكلٍ سيء وينتهكون حقوقهم.

جاء في التحقيق حول أحد المدراء السابقين  في متجر نورلاند بأنه كان يخاطب الموظفين في حال مرضهم بعبارات مثل أنتم كسالى وبدناء.

بحسب المجلة فإن المعاملة السيئة من قبل المدير المذكور استمرت لأكثر من عشر سنوات دون أي تحسن، وبدلاً من استبدال المدير نظمت الشركة دورة للموظفين في كيفية إدارة الضغوط والإجهاد في العمل. بالمجمل استقال 17 موظفاً من العمل بسبب سوء المعاملة.

بينما قال مدير المتجر بأن هذا غير دقيق، وإنها حقيقتهم أي الموظفين، وإن الحقيقة شيء مختلف تماماً. ومع ذلك فإن المدير تلق تحذيراً واعتذر عن بعض التصرفات.

يتابع التحقيق بأن الأمر لا يتعلق فقط بمتجر نورلاند، حيث تم التواصل مع 35 موظفاً في 16 متجراً من متاجر Willys في أنحاء متفرقة من البلاد، وفي سبعة متاجر منها فقط يوجد بيئة عمل جيدة، بينما أكدت البقية وجود مشاكل في الإدارة.

حسب المجلة سجلت مشاكل مع المدراء في 13 متجراً، حول أمور تتعلق بفترات الاستراحة التي لا تزيد عن خمس دقائق، كما هناك مشاكل في التعاطي مع التقارير الطبية، إضافة إلى سوء الجدولة، التنمر والعنصرية.

فيما عقدت النقابات العديد من الجلسات مع مدراء في الشركة لمعالجة الكثير من المشاكل المتعلقة بسوء المعاملة وحقوق العمال.

وبحسب التحقيق رفض مدير الموارد البشرية وحتى المدير التنفيذي لشركة ويليز الإجابة على أسئلة المجلة.

بينما أجابت مديرة الاتصالات عبر البريد الإلكتروني يوهانا إيرون بأنها سوف تعالج تلك الانتقادات وإن الشركة تأخذ الأمر على محمل الجد، وأضافت إن التصرفات العنصرية الهجومية غير مقبولة على الإطلاق.

المصدر: arbetet