معظم الأحزاب تؤيد مقترح تجريم تعريض الأطفال لمشاهد العنف الأسري

aktarr design

رحبت غالبية الأحزاب السويدية بمقترح ينص على تجريم الأقارب والوالدين الذين يتشاجرون أو يمارسون العنف بحق بعضهم بوجود الأطفال.

ومن بين الأحزاب التي رحبت بالقرار حزب ديمقراطي السويد الذي يرى بأن المقترح معقول، لأن هذا النوع من المشاجرات يضع الأطفال في خانة الشهود على ممارسة العنف، ويجب التمكن من اعتبار الأطفال ضحايا لهذا العنف، بحسب آدم مارتينين المتحدث باسم السياسة القضائية لحزب ديمقراطي السويد.

فيما اعتبر التحقق البرلماني بالمقترح الأطفال الذين يشهدون على العنف الأسري ضعفاء وبحاجة للحماية، لذا تضمن مشروع القرار فرض عقوبة لهذه الجريمة هي السجن لمدة أقصاها سنتين، وقد تصل لأربع سنوات بحسب درجة العنف الذي يحصل بوجود الأطفال، ويضمن المقترح أيضاً حق الطفل بالحصول على تعويض بصفته مدعياً أمام المحكمة.

المصدر: sverigesradio