مكتب العمل قد يقوم بتبليغ آلاف الموظفين بالتوقف عن العمل غدا

Aktarr الصوره تعبيره

وفقاً لصحيفة داغنيز نيهتر قد يحذر مكتب حوالي 3400 موظف صباح الأربعاء بالاستغناء عن خدماتهم، وذلك بموجب تأثيرات الموازنة الجديدة لحزبي المحافظين والمسيحي الديمقراطي والتي صوت عليها البرلمان و أقرت بدعمٍ من ديمقراطي السويد.

وفي تقاريرٍ سابقة كان التوقع بإيقاف ما بين 2200 إلى 2400 موظف عن العمل، ولكن وفقاً للسيناريو الأحدث الذي تتحدث عنه الصحيفة قد يتجاوز الرقم 4000 آلاف موظف، وذلك وفقاً لتحذيرات المدير العام  لمكتب العمل ميكائيل سيوبيري على ضوء تلك الموازنة التي سيبدأ العمل بها يوم الأربعاء.

ووفقاً لمصادرالصحيفة من المتوقع اخطار 3400 موظف غداً صباحاً بالاستغناء عن خدماتهم، ولكن تتوقع المصادر أن يبلغ غداً عدد أقل من ذلك بينما يبلغ الباقي تباعاً خلال الأيام القليلة القادمة.

والسبب الرئيسي هو موازنة المحافظين والمسيحي الديمقراطي، وفي ذات الوقت قررت الحكومة استثمار بضعة مليارات المدخرة من موازنة الخريف الماضي.

وضمن الموازنة تم تخفيض اعتمادات مكتب العمل بما قيمته 900 مليون كرونة سويدية، وتم تخفيض ما قيمته 2.7 مليار من البرامج والمساهمات.