مدير منظمة الصحة العالمية: يجب على الأخرين أن يتعلموا من السويد

 اكتر-أخبار السويد :نالت الاستراتيجية السويدية في مكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد الثناء الكبير من قبل هيئة الصحة العالمية.

وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبرييسوس لصحيفة سفنسكا داغبلاديت بأن ما قامت به السويد شيئ مهم جداً وعلى جميع الدول أن تتعلم من الاستراتيجية السويدية.

وأكد تيدروس بأنه يتابع تطورات انتشار فيروس كورونا في السويد عن كثب وبأنه معجب بالاستراتيجية السويدية في وقف انتشار الكورونا.

وأضاف تيدروس بأن للسويد مكانة كبيرة في قلبه على الرغم من أن لغته السويدية لم تعد جيدة مثل قبل لكنه يكن الكثير لهذا البلد.

وقال تيدروس بأن سياسة السويد كانت متميزة جداً فهي لم تغلق البلاد بشكل كامل وعلى الرغم بأن معدلات الوفيات لدى السويد مرتفعة مقارنة بالدول المجاورة إلا ما قامت به السويد يعتبر شيء مميز وقد اتخذت مسار مغايير لكن يبدو أنه المسار الصحيح.

ونوه تيدروس بأن الحكومة السويدية ” قد بذلت كل الجهود الممكنة” لمنع انتشار الفيروس في الوقت الذي لم تكن هناك أي دولة بالعالم تعرف كيف يمكن مجابهة هذا الوباء.

وقال تيدروس :” لقد قامت السويد بشيء مهم للغاية من خلال البدء في إنشاء لجنة كورونا لفهم كيفية الاستراتيجية التي قامت بها البلاد . إن منظمة الصحة العالمية تقدر حقًا هذه المبادرة ، والتي يجب أن تتعلمها الدول الأخرى أيضًا ”

وأكد مدير منظمة الصحة العالمية بأن العديد من السويديين لديهم الآن أجسام مضادة لفيروس كورونا. حيث تم العثور على الأجسام المضادة في 17 في المائة من سكان منطقة ستوكهولم.

وبحسب مدير الصحة العالمية فأنه يجد بأنه لايزال الوقت مبكر للقول بأن السويدين أصبحوا أكثر حماية وأقل عرضة للإصابة بفيروس كورونا لكن التحقيق الذي تعمل عليه الحكومة هو الذي سيؤكد ذلك.

الجدير بالذكر فأن المدير العام لمنظمة الصحة العالمية قد أجرى جزء من دراساته العليا في علم الأوبئة بجامعة أوميو في السويد كما كان طبيباً فخرياً بالجامعة.

اقرأ أيضاً

منظمة الصحة العالمية تنتقد المبادئ السويدية لعدوى فيروس كورونا

المصدر SVD